القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث المواضيع [LastPost]

تشكيل فريق بعثة الحفائر والتنقيب عن الآثار بقلم/ روان أحمد فكرى

 تشكيل فريق بعثة الحفائر والتنقيب عن الآثار

بقلم / روان أحمد فكرى 

تشكيل فريق بعثة الحفائر والتنقيب عن الآثار بقلم/ روان أحمد فكرى
بعثة حفائر الدير البحرى عام 1966

يرجع الفضل في تطور علم الآثار إلي تفاني وأهتمام وأبتكار فريق بعثة الحفائر وأستخدامه للأساليب العلمية الحديثة والتطورات الجديدة والنظريات المتعلقة بدراسة الموقع وتجميع المعلومات الأثرية عنه ، ويعتبر فريق بعثة الحفائر مجتمع بحثي في المقام الأول حيث يشمل مجموعة من العلماء المتخصصين والباحثين بكل ما هو له صلة بعلم الآثار ، ويجب علي فريق بعثة الحفائر أن يكون لديه معرفة بالمنطقة التي سيجري بها الحفائر والتنقيب وكذلك تصور آليات الحفر .

إن علي فريق الحفائر أن يفترض في نفسه القيام بأي عدد من المسئوليات وذلك يعتمد علي حجم الفريق والمشاكل التي تنتج عن الحفر وبالطبع أيضا المقدرة والإهتمام لدى عضو فريق الحفائر ويتكون فريق البعثة في الغالب من الأعضاء التاليين:-

رئيس بعثة الحفائر:

يجب أن يكون رئيس بعثة الحفائر أثري متخصص ومؤهل بصورة جيدة ويتميز بالعلم الغزير وله دراية بكل فنون وأسرار التنقيب الأثري أذا أنه مسؤول مسئولية شخصية عن كل الجوانب الفنية في الحفائر ويجب أن يكون لديه القدرة على تقييم العمل بكل دقة وحل المشاكل التي تواجه وأن يكون متابع لكل تطور قد تصل إليه الحفائر وأن يبلغ هذا التطور إلى كل أعضاء الفريق .

أن قدرات ومهارات رئيس البعثة تقاس بمدى تمكنه من أدارة المسح الأثري الذي يجري قبل إجراء أعمال الحفائر وأيجاد الأعتمادات المالية وتأمينها وتنظيم سير العمل على الموقع وترتيبات المعيشة اذ كان الموقع بعيداً عن العمران والحفاظ على علاقات حسنة بعامة المواطنين في المنطقة ، بالأضافة إلى قدرته على تفسير المعلومات الأثرية ونشر نتائجها .

أن كل مدير حفائر يقوم بتشكيل بعثة حفائر طبقا لأحتياجات الموقع و الأعتمادات المالية الموجودة تحت تصرفه والمتخصصين المتوفرين بالأضافة إلى مهارات أعضاء الفريق كي يستطيع أظهار صورة شاملة عن بيئة الموقع والصلات الحضارية والتنظيمات للمجتمع الذي كان يسكن الموقع والذي عثر على بقايا نتاجه الصناعي أثناء التنقيب لهذا يجب أن يكون رئيس البعثة من المتخصصين في الآثار لأن مسئوليته هي تفسير السلوك الأنساني والحضاري في الموقع.

 ومن المعروف أن نائب رئيس البعثة أو المساعد يجب أن يقوم بالأشراف على كل أعمال بعثة الحفائر وعلى سبيل المثال في قرب سن رئيس البعثة إلى المعاش فإن نائبه أو مساعده يقوم بالأشراف على العمل مع أحتفاظ رئيس البعثة بالمسؤولية الرسمية تجاه الحفائر .

وعلى رئيس البعثة أن يوفر للمبتدئين التدريب الميداني الحقيقي حتى يكون لديه دائماً أعضاء مدربين يمكن إلحاقهم بالفريق في أي وقت ويقوم بتدريبهم في كل فرع من فروع التنقيبات الأثرية كالمسح الأثري والتصوير وغير ذلك حتى يمكن للدارس الألمام الجيد لكل جوانب العلوم المرتبطة بالحفائر وكيفية أستعمال الأدوات.

يفرض رئيس البعثة بأن يقوم كل رئيس بعمل تقرير حفائر عن نشاطه ونتائج عمله في فترة أعمال الحفائر وهذا التقرير يجب إعداده في الموقع قبل مغادرة الأعضاء الموقع ويجب علي رئيس البعثة أيضاً حث جميع أعضاء الفريق علي كتابة التقارير وتشتمل المشاكل التي واجهتهم وعلي آراءهم في أسلوب عمل التنقيب .

 وغالبا ما يقوم رئيس البعثة من يوم إلي آخر تنظيم جلسة مناقشات حول تحليل التنقيبات وتقويمها ، ويجب عليه تشجيع كل عضو للحوار مع الأعضاء الاخرين وذلك بعمل سيمينار حلقة دراسية في المساء يقوم هو برئاستها لمناقشة الأنشطة المختلفة بنظم العمل والمخططات والمواضيع الأخرى التي أنجزت في أعمال البحث أن علم الآثار يستنتج من خلال تلاقي في وجهات النظر العديدة من التنظيمات والطريق الوحيد لذلك هو تلاقي واتصال أعضاء الفريق بعضهم و تبادل افكارهم .

المساعد الإداري:

هو بصورة عامة الشخص المسؤول رسمياً عن سير عمليه الحفائر فكل الأمور المتعلقة بامور النقل وتامين الأدوات والإمدادات والحسابات والإسعافات وإمداد المياه والوقود ودفع اجور العمال العاديين كل ذلك من مجموع مسئوليته بالأضافة إلى مسئوليته عن تنظيم مواعيد العمل اليوم و المساعد الإداري او نائب رئيس البعثة يجب أن يكون أثري ماهر فيجب أن يكون على علم بكل جوانب التنقيبات كي يكون قادر على أن ينوب عن رئيس البعثة أذا ما اقتضى إلى عمل ذلك كما يجب عليه أن يقوم بتنظيم الأدوات والمحافظة عليها حتى يمكن إيجادها بسهولة إذا افترض العمل ذلك ويجب أيضاً أن يكون لدي المساعد الإداري قائمه بالمؤن وأن يقوم بعمليه تنظيم المشتريات و أدوات المعمل والنتائج الصناعي المكتشف والأشياء الأخرى و أدوات التصوير وهو مسؤول أيضاً عن عملية نقل وتشوين الأشياء والمكتشفات عند أنتهاء التنقيب .

المهندس المعماري:

يجب على المهندس المعماري أن يكون لديه الدراية الكاملة بأسس علم الآثار كي يستطيع رفع وتسجيل المباني الأثرية الكتشفة كما هي على الطبيعة كذلك يقوم بعمل رسومات تحليلية وصور شكل المباني عندما كانت مستعملة وإعداد الرسومات المعمارية النهائية لتقدم للنشر العلمي و يجب عليه أن يكون قادر على أدراك مهام المساح الأثري والقيام بعمله أذا أقتضى الأمر ذلك .

المساح الاثري :

من المهام الرئيسية لعمل المساح الأثري هو إعداد خريطة طبوغرافية (أي صورة مفصلة لكل مظاهر سطح الارض) بما فيها الأشجار والترع والمباني وأن يحدد عليها الخطوط الكونتورية التي توضح الأرتفاعات بالأضافة إلى قيامه بإعداد الرسومات النهائية للتنقيب طبقاً لمقياس الرسم بالأتفاق مع رئيس البعثة وتوضيح أماكن المكتشفات على خريطة الموقع وتحديد نقطه معلومة على الطبيعة ويعين هذه النقطة على خريطة الحفائر وذلك للربط بها وتحديد نقطة أخرى لتعيين المستويات والأتجاهات ، ويجب على المساح الأثري أيضاً ان يتابع تطور أعمال التنقيب وتوضيح كل التطورات على الخريطة .

الرسام الاثري :

 يجب على الرسام الأثري أن يكون ملماً بمقتنيات الرسم الأساسية ومنها الرسم المجسم وأن يحدد بالأشتراك مع رئيس البعثة الأصطلاحات الفنية للرسم و مقياس الرسم على أثاث ما سوف يعاد رسمه مرة أخرى بعناية أكثر والذي غالباً يكون بمقياس رسم أصغر ، يجب عليه ايضا ان يكون دقيقاً الرسم الحر وأخذه لمقاييس القطع الأثرية وكذلك في شف الخرائط وأيضاً في رسمه للقطاعات الجانبية التي تصور الطبقات المختلفة للموقع وأن يقوم بالرسومات النهائية التى ترفق مع النشر العلمي للتنقيبات.

متخصصون في علوم البيئة :

وهم المتخصصون في علوم النبات والحيوان والجيولوجيا وغير ذلك من العلوم المتخصصة الهامة في علم الآثار فنجد أن بعثات مواقع آثار العصور الحجرية غالبا ما يستحسن أن تشتمل علي متخصص في علم الإنسان الطبيعي أو علم إنسان العصور الحجرية ومتخصص في علم البيئة وآخر في علم الجيولوجيا وآخر في علم نبات العصور الحجرية وعلم حيوان العصور الحجرية وكذلك علم كمياء الأرض .

وليس هناك قاعدة ثابتة للمتخصصين الذين ينبغى أن يرافقوا بعثة فريق التنقيب فالموقع نفسه هو الذي يملي أحتياجاته من فريق المتخصصين حيث أن مجالات التخصص هذه يمكن التعرف عليها فيما بعد إجراء عملية المسح الأثري في للموقع المراد حفره.

المُفهرس :

المسئول عن التسجيل الدقيق لكل المكتشفات والعناية بها حتي تصل إلي المتحف أو الجامعة أو إلي مخزن آثار المنطقة التابع لها البعثة بوزارة الآثار بعد الأنتهاء من إجراء عملية الحفائر .

ويجب علي المفهرس أن يعد بطاقات فهرسة ذات فهرسين أحدهما مرقم بالتوالي طبقا لترتيبها في الكشف والآخر طبقا لتصنيفها مثل الفخار والأحجار والعظام وغير ذلك من الأشياء ، ويجب عليه أن يحدد أفضل طريقة للتعامل مع كل أثر بحيث يقوم بترقيم كل أثر بعناية بحبر لا يزدل في موضع جانبي لا يؤثر علي القطعة الأثرية ، وممكن أن تشمل واجباته تعبئة الآثار المكتشفة لنقلها أو تخزينها ووصف الآثار المسجلة وتسجيل مقاييسها بكل دقة .

المرمم أو أخصائي علاج وصيانة الآثار:

إن المرمم الأثري من مهامه منع فقدان الآثار القابلة للتلف ، فهذا العضو يجب أن يكون موجود حينما يعثر علي مواد دقيقة كي يرشد المفهرس والمشرف عند رفع الأثر من الأرض ويقوم بتنظيفه والعناية به وتشوين الآثار التي تحتاج إلي عناية خاصة لذلك يجب أن يكون لديه خبرة عملية في التعامل مع المشاكل المختلفة التي تظهر عند الكشف عن الأثر كما أنه من الضروري عند عملية صيانة وجود معمل ميداني مجهز بالأدوات التي ضد التعفن أو الفساد ويقوم بحماية المواد العضوية وغير العضوية من التأثر بالهواء أو الرطوبة ويجب أن يكون على علم في التعامل مع الأثر المكتشف.

محلل النتاج الصناعي :

يقوم بدراسة الطرز المكتشفات الأثرية ودراسة المادة نفسها وكيفية صناعة المنتجات التي تركها لنا الإنسان في هذا المكان ومقارنة ودراسة تأريخه من خلال خبراته حتى نخرج بنتائج تحليلية بشكل مميز ودقيق.

المصور :

يكون تابع لوزارة الآثار ومحترف ويمتلك كاميرا ذات مواصفات قوية بحيث عند التقاط صورة للشواهد الأثرية الثابتة أو المنقولة تكون الصورة نقية ومميزة وواضحة ويكون التصوير في توقيت معين وهو بداية النهار أو الفترة التي تلي غروب الشمس حيث يكون ظل الشمس مائل ، ويجب أن يكون مؤهلاً لإظهار درجات ألوان الطيف المختلفة ويقوم بعمل فهرس للصور والأفلام وتسجيل أرقام الصور وبعض البيانات الخاصة بالأثر علي ظهر الصور ومن ثم توزيعها علي المفهرس ومشرفي الموقع.

مشرف الموقع :

مسؤولياته متعددة ولابد أن يكون لديه خبرات متراكمة ويتم ترقيته ليكون مسؤول عن مربع أو اثنين ويكون علي رأس الأثريين الجدد لأنه أقدم منهم ، ويجب علي مشرفي الموقع أن يكون لديهم حوار مستمر مع المشتغلين في الحفر ويقوموا بكتابة تقرير كامل عن الموقع بالإضافة إلي السجل اليومي عند إتمام اعمال التنقيب.

مشرف المربع :

قاصر علي الأثري المسؤول عن هذا المربع ولا يكون حديثي التخرج ويتولى تدريب الأثريين الجدد وتعليمهم أعمال الحفائر ولا يجب أن تسند آلية هذه المسؤولية كاملة .

رؤساء العمال :

يتولى مسؤولية العمال الذين يأتي بهم من السوق ومسؤول عن يومياتهم بالتعاون مع مشرف الموقع وتسجيل حضور وأنصراف العمال يومياً حتى يتمكن من معرفة عدد العمال وأيامهم ( لتحديد الأجر)

العمالة الفنية : 

يجب أن يكون تم تدريبه في أثار المنطقة ولديه خبرات متراكمة ويكون علي دراية بكيفية الكشف عن الأثر والتعامل معه وخبراته تسبق خبرات العمالة العادية ويكون تابع العامل الفني .

معدات الحفر :

كل الأدوات تكون يدوية سواء فأس أو كريك أو مسطرين أو منخل أو فرش سواء ناعمة أو خشنة .
reaction:

تعليقات

12 تعليقًا
إرسال تعليق

إرسال تعليق