القائمة الرئيسية

الصفحات

مقبرة سارنبوت الثانى والطرز المعمارية للمقبرة

مقبرة سارنبوت الثانى والطرز المعمارية للمقبرة


مقابر النبلاء اسوان
سارنبوت الثانى 

الحاكم سارنبوت الثانى
الحاكم سارنبوت الثانى

 مقبرة سارنبوت الثانى
مقبرة سارنبوت الثانى والطرز المعمارية للمقبرة
التخطيط المعمارى للمقبرة


تُعد مقبرة سارنبوت الثانى حاكم إقليم الفنتين فى عهد الدولة الوسطى من المقابر المهمة لحكام الأقاليم والتى تقع فى شمال جزيرة الفنتين فى الضفة الغربية لنهر النيل والتى قام باكتشافها اللورد جرينفيل عام 1885-1886.
كان سارنبوت حاكم الإقليم فى عهد الملك امنمحات الثانى وكان يشرف على البعثات التى كانت تستجلب كتل الجرانيت الاحمر من محاجر الجندل الاول حيث كانت تقع المنطقة ضمن نطاق نفوذ حاكم الإقليم سارنبوت احد اتباع الملك المخلصين.

الطرز المعامرية:

تتكون المقبرة من قاعة تؤدى الى ستة اعمدة تؤدى الى قاعة يمتد منها دهليز يؤدي إلى غرفة الدفن ويوجد بها المحراب فى الجدار الخلفى وفى المحراب صورة جدارية لسارنبوت يجلس مع زوجته فى تكعيبية من دوالى العنب ويقوم ابنه بتقديم الطعام له .

لوحة المحراب :

فى هذه اللوحة الجميلة والتى ما زالت تحتفظ بالوانها الجميلة والرائعة وتصور هذه اللوحة سارنبوت وهو تقدم له القرابين المختلفة من الطعام ونجد فى اعلى اللوحة مكتوب جملتين متقابلتين واحدة من الشمال لليمين والثانية من اليمين للشمال.

النص الأفقي:

1- من الشمال لليمين:
إماخو خر ساتت نبت آبو نخبت، نوب كاو رع نخت. = المبجل أمام (حرفيا تحت) ساتت ربة إلفنيتن والكاب، نوب كاو رع نخت.

2- من اليمين للشمال:
إماخو خر خنوم نب قبحو حر آبو، حاتي عا نوب كاو رع نخت. = المبجل أمام (حرفيا تحت) خنوم رب قبحو حر (حدود النوبة) وإلفنتين، المحافظ نوب كاو رع نخت.

النص الرئسي من اليمين:
ساف إن غتف، حسيف، مريف إم غرت، هرو نب: عنخو = ابنه من صلبه (حرفيا من جسده)، المحظي عنده (المفضل / صاحب السمعة الجيدة)، محبوبه تحت "رأسه" كل يوم: عنخو.

القابه:

السمير الأوحد للملك والمشرف على كهنة ساتيت " سيدة الفنتين " ، المراقب الاكبر للنوبة والمشرف على كل الأراضي الأجنبية الحاكم سارنبوت.

الاستنتاج:

تعد مقبرة سارنبوت حاكم الفنتين من اهم المقابر فى قبة ابو الهواء الواقعة فى الضفة الغربية من النيل والتى تتكون من الحجر الرملى وتوجد فى تلك المنطقة مقابر سارنبوت وميخو وسابنى ومقابر اخرى لحكام إقاليم لم يتم الكشف عنها حتى الان وفى عام 2017 بدأت البعثة الأثرية التابعة لجامعة جيان التنقيب عن الهياكل الجنائزية فى تلك المنطقة والتى سوف تكشف لنا عن المذيد من الاثار فى الفترة القادمة .

المصادر:


1- جيمس بيكى الاثار المصرية فى وادى النيل الجزء الرابع ص٢٢٧

2- حكام اقاليم مصر الفرعونية دكتور حسن محمد محى الدين السعدي ص ٢٣٠

3- Maystre, ch; les declaration d'inncense, le Cairo (1973)

4- The translation of the hieroglyphic text by Dr. Nabil Maali, a researcher specializing in the hieroglyphic language and translate by Abdelrahman mohamed 

5- The construction of tomb group QH31 ( saranput ll) through QH 33
Part l : The exterior of the funerary complexes
انت الان في اخر مقال
reaction:
Ancient Egypt
Ancient Egypt
عبدالرحمن محمد توفيق ، باحث ماجستير فى الديانة المصرية القديمة ونصوص العالم الأخر ، مرشد سياحى وعاشق لتاريخ وحضارة مصر القديمة ، أتمنى من الله سبحانه وتعالى أن ما نًقدمه ينال رضاء حضراتكم

تعليقات